للسنة الخامسة على التوالي، حققت جمعية "وان ليبانون" التي أسستها السوبرانو تانيا قسيس، انجازا جديدا تضمن حفلا موسيقيا ومباراة كرة القدم ودية، لتبادل لحظة رمزية للوحدة، على أرض الملعب العشبي الأخضر للنادي اللبناني للسيارات والسياحة في الكسليك.

"معا نحن أقوى: هدف واحد، جمهور واحد، لبنان واحد".

سفراء معتمدون وديبلوماسيون من السفارات البريطانية، الأميركية، الألمانية، الأسترالية، الكندية، الاسبانية، السويدية، الهولندية، الجزائرية، الأوكرانية، الفنزولية، النيجيرية والباكستانية تباروا ضد فريق "وان ليبانون" المؤلف من مشاهير لبنانيين، رجال أعمال وأصدقاء الجمعية أمثال الفنان مارك حاتم، رودج ، اللاعب الدولي في منتخب لبنان لكرة السلة ايلي رستم، بطل التزلج على الماء سيلفيو شيحا، بطلة التزلج الألبي جاكي شمعون، رئيس تجمع رجال وسيدات الأعمال اللبنانيين في العالم الدكتور فؤاد زمكحل، مازن كيوان، الكاتب الكسندر نجار ووجوه معروفة أخرى، مؤكدين مرة أخرى على التأثير الايجابي للرياضة على توحيد الناس وتخطي كل الحواجز.

شارك في المباراة لاعب منتخب فرنسا السابق كريستيان كاريمبو الحائز على لقب كأس العالم مع بلاده في العام 1998 في مشاركة كان لها "نكهة خاصة" لدى الحاضرين من اركان النادي المضيف وجمهور كبير واكب اللاعبين.

وافتتحت السوبرانو تانيا قسيس المبارة بالنشيد الوطني اللبناني بمشاركة اطفال "اكاديمية تانيا قسيس" ثم قالت "العالم متحد اليوم من خلال السفراء من مختلف البلدان للتضامن مع لبنان، وهم في الوقت عينه يدفعون اللبنانيين ليتحدوا وينتصروا !! أيا كان الفائز، لبنان هو الفائز الوحيد".

ثم اقيمت المباراة واسفرت عن فوز فريق"وان ليبانون" على فريق السفراء(11-6).وسجل الأهداف ايلي رستم والدكتور فؤاد زمكحل والفنان مارك حاتم وسيرج حبيس وطوني فنيانوس ويوسف صادق. ومن جانب فريق السفراء سجل الأهداف كل من كاريمبو(هدفان) والأميركي ادوارد وايت والديبلوماسي الالماني ريمون طربيه والبريطاني ارون كيللي. .

وخلال المباراة، أقر السفراء أنهم مسرورون جدا كونهم باتوا جزءا من هذا الحدث الوحدوي الكبير الذي يقام للسنة الخامسة على التوالي من قبل "وان ليبانون" ويعكس الصورة الحقيقية للبنان ويعزز الوحدة والتعايش.

المصدر: الوكالة الوطنية للاعلام