تحدث احد المغتربين الافريقيين في كوناكري عاصمة غينيا ان المغترب اللبناني جورج مزهر الملقب بملك الكسارات وهو من اكبر اغنياء افريقيا قد نال جواز سفر ولقب القنصل الفخري في غينيا من قبل الوزير جبران باسيل ووقع على المرسوم رئيس الحكومة ورئيس الجمهورية دون ان يوقعه وزير المالية وفقا للرسالة التي وردت الى الديار من المغتربين، فان الملياردير جورج مزهر دفع حوالى عشرة ملايين دولار للوزير باسيل كي يحصل على لقب قنصل فخري في غينيا مع حصانة دبلوماسية مع اعطاء القنصل الفخري حق منح تأشيرة ذهاب الى لبنان بتفويض من وزارة الخارجية والكلام رائج بشكل واضح في صفوف الجالية اللبنانية ووصلت الى الديار رسائل واتصالات من غينيا وعاصمتها كوناكري كي تبلغها هذا الخبر وكيف دفع الملياردير جورج مزهر حوالى عشرة ملايين دولار للوزير باسيل. 

والله عيب يا معالي الوزير، فقد اصابتنا الجرصة من وراء تقاضيك الاموال من خلال استعمال سواء وزارة الاتصالات ثم وزارة الطاقة والان وزارة الخارجية.

والله عيب، متى ستشبع يا جبران باسيل، وما هي الثروة التي تريد جمعها لقد اقتربت بثروتك من 500 الى 600 مليون دولار وفق اقرب المقربين اليك وحولك والسر وصل الينا عن ثروتك وعن قبضك الاموال في الانتخابات النيابية في تعيين القناصل ومنح الجوازات الدبلوماسية وفي توقيع معاملات الشركات اللبنانية وتحويلها الى الخارج في علاقاتك مع المغتربين الاثرياء اصحاب مئات الملايين من الدولارات وانت تستعمل مركزك وتستغل نفوذك كوزير للخارجية.

والله عيب يا جبران باسيل، بتنا نستحي انك وزيرا في لبنان.

يا جبران باسيل اصبح لديك ثروة هائلة فاترك الوزارة واترك المركز العام الذي يمثل الشعب اللبناني لانه كفانا جرصة وكفانا اخبار اذلال بسبب تصرفاتك وقبضك الاموال وعبادتك للدولار.