ألمح وزير الصحة الأسترالي غريغ هانت الأربعاء إلى أن حكومته قد تمنح الشابة السعودية الفارّة رهف القنون حقّ اللجوء الإنساني، لا سيما وأنها صارت في عهدة موظفي الأمم المتحدة.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن الوزير قوله: "ليس هناك تعامل خاص مع هذه القضية، فيما لا أحد يريد أن يرى شابة تعاني من ضائقة، ومن الجلي أنها وجدت الآن ملاذا آمنا في تايلاند".

جاء هذا التصريح غداة إعلان مسؤول أسترالي أن كانبيرا "ستدرس بعناية" طلب لجوء الشابة رهف القنون البالغة 18 عاما والتي أوقفتها تايلاند في مطار بانكوك لإعادتها إلى السعودية التي فرّت من أهلها فيها.

ووضعت المفوضيّة العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين القنون تحت حمايتها، في قضية أثارت اهتماما عالميا.

المصدر: أ ف ب