تبدي دول أجنبية اهتماما كبيرا ببِزَّة المقاتل التي تصنعها روسيا.

أعلن ذلك صانع تجهيزات الجندي المعروفة باسم "راتْنيك".

وذكرت صحيفة روسية نقلا عن ألبيرت باكوف، المدير العام لمعهد أبحاث هندسة الآلات، أن مستوردي تجهيزات الجندي الأجانب يبدون اهتماما كبيرا ببِزَّة "راتْنيك".

وأرجع صانع تجهيزات الجندي الروسي سبب اهتمام الأجانب بها إلى إمكانية استخدامها في كل مكان في درجة حرارة مرتفعة ومنخفضة.

وتحتوي بِزَّة "راتْنيك" على 40 قطعة منها السلاح والدرع المضاد للرصاصات وجهاز الاتصال وجهاز تحديد المكان.

جندي يرتدي بِزَّة "راتْنيك"

ويتم تطويرها.

ومن المتوقع أن يحصل صاحب "راتْنيك-3" على جهاز التنشين باستخدام الليزر والغطاء الإلكتروني للوجه وما يتيح له تقوية عضلاته.