بعد ساعات قليلة على التفجير الإرهابي بسيارة مفخخة في تكريت بمحافظة صلاح الدين العراقية، كشف مركز الإعلام الأمني في العراق تفاصيل هذا الانفجار.

وفي بيان له، أكد مركز الإعلام الأمني، اليوم الثلاثاء 8 كانون الثاني/ يناير، تفاصيل انفجار السيارة المفخخة في تكريت، مؤكدا أن القوات الأمنية اكتشفت العجلة (السيارة) ما دفع "الإرهابي" الذي يقودها إلى تفجيرها. بحسب ما نقلته "السومرية نيوز".


​وقال المركز إن "القوات الأمنية وخلال عملية التفتيش في سيطرة الأقواس بمدينة تكريت اكتشفت العجلة المفخخة والتي هي من نوع "بيك اب" ما دفع الإرهابي الذي يقودها إلى تفجيرها وهو بداخلها".

وأضاف أن "الحادث أسفر عن استشهاد مواطنين اثنين وإصابة 6 آخرين".

وكان مصدر أمني أفاد في وقت سابق من اليوم الثلاثاء بأن ثلاثة أشخاص قتلوا وأصيب 10 آخرون بانفجار سيارة مفخخة في سيطرة الأقواس بمدينة تكريت شمالي صلاح الدين.

وكان الحشد الشعبي في العراق قد أعلن، نهاية كانون الأول/ ديسمبر الماضي، عن تنفيذ عملية عسكرية لملاحقة فلول تنظيم "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا) في جزيرة تكريت، بمحافظة صلاح الدين شمالي البلاد.

وقال الحشد الشعبي، عبر موقعه الرسمي "الحشد والقوات الأمنية ينفذان عملية عسكرية لملاحقة فلول داعش في جزيرة تكريت". وتشهد محافظة صلاح الدين، عدد من التفجيرات الانتحارية والهجمات المسلحة، التي تستهدف القوات الأمنية والمدنيين.